منح العاملين إجازة بأجر حتى نهاية الشهر ونقل الدخان المفروم لـ”أكتوبر” .. نتائج اجتماع العضو المنتدب للشرقية للدخان مع اللجنة النقابية

في محاولة منه لاحتواء الغضب المتزايد لدى عمال الشرقية للدخان، وخاصة بمصنع محرم بك بالإسكندرية، على إثر غلق المصنع منذ أول أمس، وتنامي الشعور لديهم بالنقل إلى مصنع السادس من أكتوبر بالقاهرة، أو إجبارهم على المعاش المبكر، تمهيدا لمنح الرخصة لفيليب موريس الأمريكي الجنسية بأربع مليارات جنيه فقط، لاحتكار تصنيع السجائر في مصر، اجتمع مساء اليوم، الأحد، هاني أماك العضو المنتدب للشركة الشرقية للدخان مع مسؤولين من اللجنه النقابية بالإسكندرية.

وأكد المسؤولون في اللجنة النقابية، أن الإدارة لها الحق في إصدار  تعليمات التي تراها مناسبة من وجهة نظرها، موضحين  أن التعليمات الأخيرة التي صدرت من الإدارة، أدت إلى نتائج سلبية، أثرت في نفوس العمال، وأحدثت نوعََا من البلية والقلق بينهم، ما أدى إلى تجمهرهم أمام أبواب المصنع لمعرفة مصيرهم.

وأسفر الاجتماع عن موافقة الإدارة على منح الشركة إجازة مدفوعة الأجر للعاملين حتى نهاية الشهر الجاري،  ونقل الدخان المفروم بالمصنع، والدخان المجنس المعرض للتلف إلى مصنع الشركة بمدينة السادس من أكتوبر لاستخدامها، مع عدم نقل أي  ماكينات خارج المصنع.

ووعدت اللجنة العمال بعقد عدة اجتماعات مع الإدارة حتى نهاية الشهر الجاري، لتحديد مصير عمال المصنع في الخروج المبكر، أو النقل إلى مدينة السادس من  أكتوبر خلال الفترة المقبلة، مع إخطار القوى العاملة بنتائج الاجتماع.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى