مفتي الجمهورية يحسم الجدل بشأن الهروب من الخدمة العسكرية

حسم الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، الجدل حول حكم الهروب من الخدمة العسكرية، قائلًا: فعل محرم شرعًا.

 

وقال مفتي الجمهورية في تصريحات تليفزيونية، إن الهروب من الخدمة العسكرية يشمل افتعال أسباب لعدم الالتحاق بالمؤسسة العسكرية أو حتى الهروب في أثناء أداء الخدمة، متابعًا أنه لا يجوز الهروب من الخدمة العسكرية في أي وقت أو تحت أي مبرر من المبررات الواهية التي يضعونها.

 

وأشار الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، أن الجيش المصري يحمي الوطن ويدافع عن الحدود، منوها أنه لا يستطيع أحد من الأعداء أن يعتدي علينا ما دام هذا الجيش بقوته.

 

واختتم المفتي تصريحاته، أن الجندي مشارك في شرف الالتحاق بالخدمة العسكرية، والنبل الذي يخوضه الجيش المصري في الدفاع عن الوطن وأيضا في الحرب ضد الإرهاب، مؤكدًا أن الجندي له التقدير على ذلك، وبناء على ذلك لا يجوز الهروب من الخدمة العسكرية أو يفعل ما يؤدي لهروبه.


Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *